نؤكد - بإذن الله - بأن كل الملفات المرفقة خالية من الفيروسات وتم فحصها جيدا .

 

روابط البرامج التي تحتاج اليها للاستفاده من مواد الموقع

 



 الموقع الرسمي للشيخ د.عادل المطيرات : الدروس والدورات العلمية

إسم الموضوع

المؤلف

حفظ

زيارات

الدوره العلميه في احكام الصيام الدوره العلميه في احكام الصيام
1- تعريف الصوم :

أ- لغة: الإمساك ومنه قوله تعالى :( إني نذرت للرحمن صوما) : أي عن الكلام .
ب- اصطلاحا: التعبد لله بالإمساك عن المفطرات من طلوع الفجر الصادق إلى غروب الشمس .

2- شروط وجوب الصيام :

أ- الإسلام : فلا يجب على الكافر إلا بعد إسلامه .
ب- البلوغ: وينبغي تعويد الصغير على الصوم .
ج- العقل : لحديث " رفع القلم عن ثلاث : عن النائم حتى يستيقظ ، وعن الصغير حتى يبلغ , وعن المجنون حتى يعقل" رواه أبو داود.
د-القدرة على الصوم وعدم العجز : لقوله تعالى ( وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين ).

3- شروط صحة الصيام :

أ‌- الإسلام : لأن الخطاب بالصيام للمسلمين ، ولا يُقبل من الكافر عبادة إلا بعد الإسلام لقوله تعالى : ( وما منعهم أن تقبل منهم نفقاتهم إلا أنهم كفروا بالله وبرسوله ) .
ب‌- التمييز : لأن غير المميز لا يتصور منه قصد ونية .
ج- العقل : لحديث " رفع القلم عن ثلاث : .... وعن المجنون حتى يعقل".
د- النية : لحديث : " من لم يبيت الصيام من الليل فلا صيام له " أخرجه الأربعة.

4- يجب الصوم برؤية هلال رمضان أو بتمام شهر شعبان لحديث " صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته ، فإن غم عليكم فأكملوا ثلاثين يوما " متفق عليه .

5- المفطرون في رمضان:

أ- المريض : وله ثلاث أحوال :

1- أن يكون المرض يسيرا كزكام أو وجع ضرس خفيف : فهذا يجب عليه الصوم.
2- أن يشق عليه الصوم لمرضه : فهذا يكره له الصوم.
3- أن يضره الصوم لمرضه : فهذا لا يجوز له الصوم.
لتحميل الموضوع كاملا او تصفحه
اضغط هنـــا

د.عادل المطيرات

1364

قواعد إيمانية قواعد إيمانية
القاعدة الأولى : معنى الإيمان .

1- تعريفه لغة : التصديق .
2- تعريفه اصطلاحا :
أ‌- إفراد الله بما يستحق .
ب‌- إفراد الله بحقوقه .
ت‌- الاعتقاد الجازم بأن الله رب كل شيء ومليكه ، وأنه الخالق وحده المدبر للكون كله ، وأنه هو الذي يستحق العبادة وحده لا شريك له .
ث‌- تصديق بالجنان ، وقول باللسان ، وعمل بالجوارح والأركان .

القاعدة الثانية : أركان الإيمان ثلاثة :

1- عمل القلب :

أ‌- ( أولئك كتب في قلوبهم الإيمان ) 0
ب‌- ( قالت الأعراب آمنا قل لم تؤمنوا ولكن قولوا أسلمنا ولما يدخل الإيمان في قلوبكم ) .
ت‌- ( يأيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر من الذين قالوا آمنا بأفواههم ولم تؤمن قلوبهم ) .
ث‌- " ألا إن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله ، وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب " .أخرجه البخاري .
2- عمل اللسان :

أ‌- ( قولوا آمنا بالله وما أنزل إلينا ... ) .
ب‌- ( وقولوا آمنا بالذي أنزل إلينا وأنزل إليكم ... ) .
ت‌- " الإيمان بضع وستون شعبة فأفضلها قول لا إله إلا الله ..." . أخرجه مسلم .
ث‌- " أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله .. " أخرجه مسلم .
لتحميل الموضوع كاملا او تصفحه
اضغط هنـــا

د.عادل المطيرات

2110

دورة مختصرة عن أحكام الحج دورة مختصرة عن أحكام الحج
تعريف الحج :
لغة : القصد .
واصطلاحاً : التعبد لله بأداء المناسك على ما جاء في سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

حكم الحج :
واجب في العمر مرة واحدة . والأدلة على ذلك :
1- من القرآن قول الله تعالى :  وَلِلّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً  0
2- من السنة : حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : { يأيها الناس أن الله قد فرض عليكم الحج فحجوا } رواه مسلم .
وحديث إبن عمر رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : { بني الإسلام على خمس : شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله ، وإقام الصلاة ، وإيتاء الزكاة ، وصوم رمضان ، وحج البيت من إستطاع إليه سبيلا } متفق عليه 0

شروط وجوب الحج :
1. الإسلام : فلا يجب على الكافر ، لأن العبادات لا تجب إلا على المسلم .
2. العقل : فلا يجب على المجنون ، لأن الله رفع القلم عنه كما في حديث علي رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : { رفع القلم عن ثلاثة : النائم حتى يستيقظ ، والصبي حتى يحتلم ، والمجنون حتى يفيق } .
3. البلوغ : فلا يجب على الصغير الذي لم يبلغ ، لأن الله قد رفع القلم عنه لحديث علي رضي الله عنه السابق .
4. الحرية : فلا يجب على عبد مملوك ، لأنه غير مستطيع ومشغول في خدمة سيده .
*- لكن يصح الحج من الصبي والعبد ، ولا يجزئهما عن حجة الإسلام ، لحديث ابن عباس رضي الله عنهما أن رسول صلى الله عليه وسلم قال : { أيما صبي حج ثم بلغ الحنث فعليه أن يحج حجه أخرى ، وأيما عبد حج ثم أعتق فعليه أن يحج حجة أخرى } رواه الحاكم .
5. الاستطاعة : لقول الله تعالى :  وَلِلّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً
والمقصود بالاستطاعة بالبدن والمال.
ومن الاستطاعة وجود المحرم للمرأة ، لحديث ابن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: { لا تسافر امرأة إلا مع ذي محرم } متفق عليه .
لتحميل الموضوع كاملا او تصفحه
اضغط هنـــا

د. عادل المطيرات

8483

البحث الفقهي ومصادره . البحث الفقهي ومصادره .
• لماذا البحث الفقهي :

1- للتعرف على المصادر الفقهية الأصيلة ( كتب المذاهب الفقهية الأربعة ) 0
2- للتعرف على منهجية البحث ( طريقة كتابة البحث الفقهي ) 0
3- لمعرفة أسباب اختلاف الفقهاء 0
4- لمعرفة لغة الفقهاء ( طريقة التأليف والمصطلحات الخاصة ) 0
5- التدريب على الملكة الفقهية ( تكتسب من كثرة البحث والإطلاع ) 0

• خصائص البحث الفقهي :

1- التخصص وحب البحث 0
2- الأصالة : بناء البحث على أسس صحيحة وقواعد علمية 0
3- الإبداع والابتكار والإضافة 0 مجالات الإبداع :
أ‌- المعاصرة 0
ب‌- الدراسات الفقهية المقارنة 0
ج- إعادة البحث في الموضوع بشكل أفضل وأحسن ترتيبا وتنسيقا 0

- مقاصد البحث ( التأليف ) :

أ‌- شرح مختصر ( المغني شرح مختصر الخرقي لابن قدامة – مغني المحتاج شرح المنهاج للشربيني الخطيب ) 0
ب- اختصار مطول ( مختصر خليل – مختصر اختلاف العلماء للجصاص ) 0
ج- تكميل ناقص ( تكملة المجموع للسبكي – تكملة فتح القدير للقاضي زادة ) 0
د- توضيح مبهم ( المطلع على أبواب المبدع للبعلي – تحرير ألفاظ التنبيه للنووي ) 0
هـ - جمع متفرق ( بيع الفضولي للعلائي – وضع الجوائح للحطاب ) 0
و- نظم ( نظم ابن عبد القوي ) 0
ز- إضافة جديد ( قضايا معاصرة ) 0

4- الاعتماد على الأدلة الشرعية : القرآن – السنة – الإجماع – القياس 0
5- معرفة الأدلة المختلف فيها : قول الصحابي – المصالح المرسلة – الاستحسان – شرع من قبلنا – سد الذرائع – العرف 0
6- معرفة مقاصد الشريعة : المصالح والمفاسد – الضروريات الخمس : الدين والنفس والعقل والمال والعرض 0
7- معرفة المصادر الفقهية الأصيلة 0
8- تخريج الأحاديث النبوية 0
لتحميل الموضوع كاملا او تصفحه
اضغط هنـــا

د.عادل المطيرات

18738

قواعد في الدعوة إلى الله سبحانه وتعالى قواعد في الدعوة إلى الله سبحانه وتعالى
القاعدة الأولى : في معرفة فضل الدعوة :

1- تحقيق العبودية لله تعالى 0

2- خير الناس هم الدعاة إلى الله 0

3- حماية المجتمع من العقوبات 0

4- سبب في استجابة الدعاء 0

5- الأجر العظيم للداعي إلى الله 0

القاعدة الثانية : في معرفة حكم الدعوة والأصل في تقريرها :

1- وجوب الدعوة على الجميع 0

2- تفاوت الوجوب بين الناس 0

3- البعد عن التخاذل وإلقاء المسئولية على الآخرين 0

4- الأصل في تقريرها هو الشرع 0
لتحميل الموضوع كاملا او تصفحه
اضغط هنـــا

د. عادل المطيرات

4564

الأسس العامة للبحث في العلوم الشرعية الأسس العامة للبحث في العلوم الشرعية
 تعريف البحث العلمي:
هو دراسة متخصصة في موضوع معين حسب مناهج وأصول معينة.

 أهمية البحث العلمي:
1 – الوصول إلى نتيجة مطلوبة.
2 – الوصول إلى المراجع ومعرفتها.
3 – علـو الهمة.
4 – شغل الوقت بما ينفع.
5 – الازدياد من العلم والثقافة.
6 – التدريب على كتابة البحوث.

 أركان البحث العلمي:
1 – الباحث: لابد أن تتوفر فيه شروط:
أ – العلم بالموضوع الذي يريد الباحث تناوله.
ب – الإيمان بقيمة البحث وأهميته.
ج – الثقافة الواسعة.
د – الصبر على مشقات البحث.
هـ - الأمانة العلمية.
و – الموضوعية.
لتحميل الموضوع كاملا او تصفحه
اضغط هنـــا

د. عادل المطيرات

8518

الأئمــة الأربعــة وأصول مذهبهم الأئمــة الأربعــة وأصول مذهبهم
الإمام أبو حنيفة

اسمه ونسبه :
هو النعمان بن ثابت بن زوطي الكوفي مولدا والفارسي أصلا، كان خزازا يبيع الخز، وكان جده من أهل كابل مملوكا لبني تيم الله بن ثعلبة فأعتق، وولد أبوه ثابت على الإسلام، وقيل : هو من الأحرار وما وقع عليه رق قط، وذهب ثابت إلى علي بن أبي طالب وهو صغير فدعا له بالبركة فيه وفي ذريته.
ولد أبو حنيفة سنة 80 هـ ومات ببغداد سنة 150 هـ ودفن بمقابر الخيزران وقبره معروف ببغداد.
وأبو حنيفة من أتباع التابعين، ولا شك أنه أدرك زمن بعض الصحابة منهم أنس بن مالك بالبصرة، وعبد الله بن أبي أوفى بالكوفة وسهل بن سعد في المدينة، وأبو الطفيل عامر بن وائلة بمكة، ويزعم أصحاب أبي حنيفة أنه لقي جماعة من الصحابة وروي عنهم، ولم يثبت ذلك عند أهل النقل، قال الذهبي : إنه رأى أنس بن مالك. والذي جزم به الخطيب التبريزي في الإكمال : أنه لم يلق أحدا من الصحابة الأربعة الذين كانوا في أيامه ولم يأخذ عنهم.
لتحميل الموضوع كاملا او تصفحه
اضغط هنـــا

د. عادل المطيرات

13918

كتاب الصلاة . كتاب الصلاة .
الصلاة لغةً:
الدعاء بخير. قال تعالى: (وصل عليهم)، أي أدع لهم واستغفر لهم.
الصلاة شرعاً:
أقوال وأفعال مخصوصة مفتتحة بالتكبير مختتمة بالتسليم.
وهي ثابتة في الكتاب والسنة والإجماع.
فمن الكتاب: قوله تعالى: (وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة واركعوا مع الراكعين).
ومن السنة: حديث معاذ رضي الله عنه، فيه: (فأعلمهم أن الله افترض عليهم خمس صلوات في اليوم والليلة) متفق عليه.
وقد أجمع المسلمون على فرضيتها بلا خلاف بينهم، واتفقوا على كفر من تركها جحودا، واختلفوا فيمن تركها تهاونا وكسلا.
لتحميل الموضوع كاملا او تصفحه
اضغط هنـــا

د. عادل المطيرات

13317

1

زوار هذا اليوم 23 وزوار هذا الشهر 4690 وإجمالي الزوار 756537 والمتواجدون حاليا 6 زائر

لزيارة منتدى الفتاوى الشرعية

كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان

 

Bookmark and Share

 

website uptime

 

  -->

  ???? ??? ????