من يتصفح الآن ؟


   
العودة   مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة > الْسـاحـة الُعـامـة
   
آخر 10 أسئله تمت اجابتها
اول توقيت تحتسب فيه العمرة كعمرة في رمضان (الكاتـب : *احمد علي - الزيارات : 21686 )    »   ما هي كفارة من يخالف القسم (الكاتـب : ابو علي العراقي - الزيارات : 11429 )    »   ميراث الاسرة من عمارة غير استثمارية (الكاتـب : *Abu Zyead - الزيارات : 10938 )    »   كيف اتوب من المال الحرام ؟ (الكاتـب : ابن يحيى القحطاني - الزيارات : 11913 )    »   العفو بعد القسم على عدم التحليل (الكاتـب : سورا - الزيارات : 11098 )    »   من غسل واغتسل وبكر وابتكر... (الكاتـب : الباحث عن الفتوى - الزيارات : 11540 )    »   قصة واقعية (الكاتـب : nadia.elya - الزيارات : 10598 )    »   عن تمسك الزوجة بمصاريف البيت ومعرفة كل صغيرة وكبيرة عن أموال الزوج (الكاتـب : *حسام الدين - الزيارات : 11042 )    »   حكم التذكير بالجنائز على وسائل التواصل (☺) (الكاتـب : الباحث عن الفتوى - الزيارات : 11495 )    »   ماذا نعني بعقد القرآن؟ (الكاتـب : اباجعفر - الزيارات : 11189 )

 
 
ادوات السؤال إبحث في السؤال
   
  #1  
قديم 17-08-06, 08:51 PM
donga donga غير متواجد حالياً
عضـو
 
تاريخ لانتساب : May 2006
البلد : الكويت
المجموع : 9
افيدونى جزاكم الله خير الجزاء عما يدور فى نفسى .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
افيدونى جزاكم الله خير الجزاء عما يدور فى نفسى باننى افكر بالموت على طول يومى فى كل لحظه اذا جاء الصباح لا انتظر المساء واذا جاء المساء لا انتظر الصباح حتى فى صلاتى اتخيل قبرا فى موضع السجود وعندما ياتينى ذكر الموت اخاف خوفا شديدا لانى اتذكر عذاب الاخرة والقبر واهواله وويلاته والنار اعاذنى الله واياكم منهم ، وذكر الموت ياتينى كل ماانشغلت فى ذكر الله سبحانه وتعالى فانا امارس حياتى طبيعية لكن الخوف فى قلبى على طول وياتينى شعور باننى مقصر فى اعمالى .
   
   
  #2  
قديم 18-08-06, 11:00 AM
د.المطيرات د.المطيرات غير متواجد حالياً
المشرف العلمي
 
تاريخ لانتساب : Oct 2004
البلد : الكويت
المجموع : 10,809
الشعور بالتقصير والتفكير بالموت أمر طيب ويدل على قوة إيمانك بربك وخوفك منه لما ثبت في سنن ابن ماجه وغيره عَنْ اَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ـ صلى الله عليه وسلم ـ ‏:‏ ‏"‏ اَكْثِرُوا ذِكْرَ هَاذِمِ اللَّذَّاتِ ‏"‏ ‏.‏ يَعْنِي الْمَوْتَ ‏.‏ وبين عليه الصلاة والسلام أن المؤمن هو من يكثر ذكر الموت كما صح في سنن ابن ماجه عَنِ ابْنِ عُمَرَ، اَنَّهُ قَالَ ‏:‏ كُنْتُ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ ـ صلى الله عليه وسلم ـ فَجَاءَهُ رَجُلٌ مِنَ الاَنْصَارِ فَسَلَّمَ عَلَى النَّبِيِّ ـ صلى الله عليه وسلم ـ ثُمَّ قَالَ ‏:‏ يَا رَسُولَ اللَّهِ اَىُّ الْمُؤْمِنِينَ اَفْضَلُ قَالَ ‏:‏ ‏"‏ اَحْسَنُهُمْ خُلُقًا ‏"‏ ‏.‏ قَالَ فَاَىُّ الْمُؤْمِنِينَ اَكْيَسُ قَالَ ‏:‏ ‏"‏ اَكْثَرُهُمْ لِلْمَوْتِ ذِكْرًا وَاَحْسَنُهُمْ لِمَا بَعْدَهُ اسْتِعْدَادًا اُولَئِكَ الاَكْيَاسُ ‏"‏ ‏.‏
وصح في سنن الترمذي عَنْ اَنَسٍ، ‏:‏ اَنَّ النَّبِيَّ ـ صلى الله عليه وسلم ـ دَخَلَ عَلَى شَابٍّ وَهُوَ فِي الْمَوْتِ فَقَالَ ‏:‏ ‏"‏ كَيْفَ تَجِدُكَ ‏"‏ ‏.‏ قَالَ ‏:‏ اَرْجُو اللَّهَ يَا رَسُولَ اللَّهِ وَاَخَافُ ذُنُوبِي ‏.‏ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ ـ صلى الله عليه وسلم ـ ‏:‏ ‏"‏ لاَ يَجْتَمِعَانِ فِي قَلْبِ عَبْدٍ فِي مِثْلِ هَذَا الْمَوْطِنِ اِلاَّ اَعْطَاهُ اللَّهُ مَا يَرْجُو وَامَنَهُ مِمَّا يَخَافُ ‏"‏ ‏.‏
لكن لا يدفعك خوفك هذا إلى اليأس من رحمة الله وعدم رجائه ، بل عليك أن تخاف من ربك فإن سيطر عليك الخوف فعليك أن ترجو رحمة الله سبحانه فتعيش بين الخوف والرجاء ، وهكذا المؤمن يعيش بين جناحي الخوف والرجاء كما قال سبحانه في شأن المؤمنين : ( وَيَدْعُونَنَا رَغَباً وَرَهَباً ) أي رغبة بما عندنا من الثواب والرحمة ، ورهبة مما عندنا من العذاب والنقمة ، ومن عاش بين الخوف والرجاء عاش طائعا لله سبحانه مجتنبا لما حرم الله ، فإن وقع في المعصية استغفر منها فورا وتاب وعاد إلى طاعة ربه سبحانه وتعالى 0 والله أعلم0
   
 

ادوات السؤال إبحث في السؤال
إبحث في السؤال :

البحث المتقدم

قوانين ادراج الاسئله
لا يمكنك ادراج سؤال جدبد .
لا يمكنك ادراج اجابات .
لا يمكنك ارسال مرفقات .
لا يمكنك ان تعدل اسئلتك .

الابتسامات غير متاح
كود الصور غير متاح
كود الاتش ام ال غير متاح

الانتقال السريع

أسئله مشابهه
عنوان السؤال كاتب السؤال لائحة الساحات الاجابات آخر سؤال
رجاء المساعده في هذا الامر جزاكم الله خير . salam الْسـاحـة الُعـامـة 1 01-03-02 06:19 PM
افتوني جزاكم الله خير..أحلال ام حرام هذا التسويق والشراء ؟؟ Unregistered ساحة أسئلة البيوع 1 05-01-02 04:09 PM
شاب يطلب النصيحه , جزاكم الله خير. Unregistered الْسـاحـة الُعـامـة 1 07-12-01 03:59 PM
افتونا جزاكم الله خيراً فيما قد انتشر في هذه الأيام ؟؟ Unregistered الْسـاحـة الُعـامـة 1 16-11-01 05:35 PM
الزكاة ...مرة اخرى... جزاكم الله خير. نورا ساحات أسئلة الزكاة و الصدقات 1 20-09-01 12:19 AM


Bookmark and Share

       website uptime        

||  سجل الزوار  ||  وقع في السجل  ||  قائمتنا البريدية  ||  خريطة الموقع  ||

 الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 09:04 PM



Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2019 , Jelsoft Enterprises Ltd

ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان

إنطلق هذا المنتدى في يوم السبت الموافق 10/06/2000 ميلاديـة

.

••• جزى الله خيرا كل من أشار او دل على هذا المصدر •••

  ماوس فور هوست
ماوس فور هوست