من يتصفح الآن ؟


   
العودة   مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة > ساحة اسئلة بر الوالدين وعقوقهم
   
آخر 10 أسئله تمت اجابتها
اول توقيت تحتسب فيه العمرة كعمرة في رمضان (الكاتـب : *احمد علي - الزيارات : 27804 )    »   ما هي كفارة من يخالف القسم (الكاتـب : ابو علي العراقي - الزيارات : 16526 )    »   ميراث الاسرة من عمارة غير استثمارية (الكاتـب : *Abu Zyead - الزيارات : 16761 )    »   كيف اتوب من المال الحرام ؟ (الكاتـب : ابن يحيى القحطاني - الزيارات : 17098 )    »   العفو بعد القسم على عدم التحليل (الكاتـب : سورا - الزيارات : 16290 )    »   من غسل واغتسل وبكر وابتكر... (الكاتـب : الباحث عن الفتوى - الزيارات : 16667 )    »   قصة واقعية (الكاتـب : nadia.elya - الزيارات : 15679 )    »   عن تمسك الزوجة بمصاريف البيت ومعرفة كل صغيرة وكبيرة عن أموال الزوج (الكاتـب : *حسام الدين - الزيارات : 16101 )    »   حكم التذكير بالجنائز على وسائل التواصل (☺) (الكاتـب : الباحث عن الفتوى - الزيارات : 16579 )    »   ماذا نعني بعقد القرآن؟ (الكاتـب : اباجعفر - الزيارات : 16424 )

 
 
ادوات السؤال إبحث في السؤال
   
  #1  
قديم 23-06-03, 11:15 AM
may
ضيف
 
المجموع : n/a
افيدوني ...انصحوني ... افادكم الله .

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ،،،

الرجاء التكرم بإفادتي عن سؤالي هذا :

نحن عائلة مكونة من 5 بنات وولدان وللأسف لم نكن نعلم أي شيء عن الصلاة او الاذكار او القرآن … كنا فقط نصوم في رمضان ..

عشنا حياة مؤلمة .. طفولة ضائعة .. كان دائما ابي عصبي في كل شيء وبدون أي شيء .. مثلا اذا لم يعجبه الطعام .. يلقيه بمليء كفيه في جميع انحاء البيت .. دون ان يراعي الساعات التي اعددتها امي لكي تعده .. دوم مراعاة التعب والجهد لامي وهي تعده له .. او التعب والجهد لكي تنظفه .. يا الاهي .. اني مشفقة جدا على امي .. تحملت الكثير الكثير .. ليس من ابي بل ومنا نحن ايضا ابنائها وبناتها ..

ان ابي في أغلب الاوقات لا يؤمن بوجود الله سبحانه وتعالى وكثيرا ما يشتم ويسب على الانبياء عليهم الصلاة والسلام وعلى الرسول صلى الله عليه وسلم لتعدد زوجاته ...

دائما اذا اراد ان يتكلم عن الدين او عن الله او عن النبي .. يقول ربكم .. نبيكم .. دينكم .. اسلامكم وكأنه من مله اخرى .. سبحان الله العظيم ولا حول ولا قوة الا بالله العلى القدير ..

ومن نحن اطفال لا احد يستطيع الكلام معه .. انه يكرهنا جدا .. اول مرة في حياتي ارى اب يكره ابنائه .. اذا رانا مجتمعين يحاول بكل جهده ان يفرق فيما بيننا .. اذا رأى اي احد منا سعيدا او فرح يتفنن في التنكيد عليه .. انه يكرهنا بكل ما اوتي من قوه .. دائما كان يضربنا .. بكل شي امامه بالعصا والطالوة والسكاكين والزجاج واي شي .. على رأسنا على جسمنا في كل مكان ..

انه يمقتنا ويكرهنا ويتمنى لنا الفشل .. فعندما يصيب اي منا مصيبة او نكد او زعل او فشل في دراسة او في عمل يا الاهي نرى ابتسامته لا تفارقه رغم اننا كنا نعتقد بأنه لا يستطيع الابتسام والضحك مثلنا .. من كثرة ما نراه عابسا حتى وهو نائم عابس الوجه.

من كثر عدم اهتمامه لقد اضاع مستقبلنا نحن أبنائه وبناته... فمنذ اكثر من 10 سنوات رغم مقدرته على العمل فهو جالس في المنزل بعد ان فشل في تجارته ، كما وانه لم يقم بتجديد اقاماتنا لاكثر من 5 سنوات رغم انه كان بمقدوره تجديدها قبل ان تتفاقم الغرامات .. ولم يستخرج لنا جوازات سفر .. اي اننا لا نحمل لا جوازات ولا اقامات ولا بطاقات ... سامحك الله يا ابي ..

جلس بالمنزل يأكل ويشرب وينام وينكد علينا في كل كبيرة وصغيرة . يا ليته كان ينكد ويعصب علينا للبسنا الغير محتشم او لعدم ارتدائنا الججاب او لوضعنا المكياج او لوضعنا العطر .. ليته كان يضربنا لهذه الاشياء .. ولكن للاسف كان بعيد جدا عن الدين الاسلامي .

رغم اننا كنا صغارا .. كنت انا بالمرحلة الثانوية .. وكان لدي اخت واخ بالمرحلة الاعدادية واخت بالمرحلة الابتدائية واختان صغيرتان .. مسكينة امي .. قامت ببيع كل ذهبها لكي تدفع اقساط المدرسة الخاصة خاصة اختي وابي يغط في نوم عميق .. كانت تقف قرابة النصف ساعة لكي توقف تكسي لكي يأخذها إلى الجمعيات الخيرية لكي تعيلنا .. وابي نائم بل ويغط في نوم عميق .. وعندما كانت تعود يقول لها روح على الفاضي .. ويسمعها اسطوانه الفشل الى هو حافظها .. وانه لن يساعدنا احد تركنا بدون عناية .. تركنا بدون اهتمام .. وتركنا نحن البنات نشتغل ..

ودائما ابي سامحه الله منذ طفولتنا ولغاية الان وهو يتفنن في التنكيد على امي وعلينا .. وخصوصا ابنائه يحاول جاهدا لكي يطفشهم من المنزل ...

وقد أنهيت المرحلة الثانوية وكان وقتها عمري 18 عاما وغصبني على العمل .. رغم عدم معرفتي بأي شيء ... اي شيء ... وكانت من طبيعيتي ان خجولة جدا ..

سبحان الله خرجت للعالم الخارجي ... خرجت وليتني لم اخرج ...

خرجت وليتني لم اخرج ... القاني ابي .. القاني ولم يسأل عني ... فعلت أشياء كثيرة ... لا استطيع ان اذكرها هنا ، اشتغلت بشركة كان عمي يعرف مديرها .. سامحه الله .. رغم انه موصي علي الا ان المدير كان دائما يحاول التحرش بي .. وقلت هذا الكلام لابي وانا مقتنعة بأنه لن يتركني اذهب مرة اخرى .. ولكني ذهلت وهو يوصلني اليوم التالي إلى العمل ..

ارتكبت الكثير من المعاصي .. من تليفونات .. ولقاءات .. كانت امي المسكينة تراني استعمل الهاتف إلي ما بعد منتصف الليل ومن خوفها علي وحتى لا ينكد علي ابي .. كانت تتركني .. كنت ارى دموعها وهي كل فترة تنصحني وتقول لي ساخبر ابوك .. واقول لها اخبريه .. هو من دفعني لمثل هذا .. ودموعها تسيل ولم اكن ابالي ..

والعام الماضي ولله الحمد ... اصاب امي مرض خطير ... وجعلها تقوم بعمل عملية والحمد الله نجحت العملية .. ومنذ ذلك الوقت ولله الحمد والشكر امي تصلي وتصوم وتغير حالها من النقيض إلى النقيض ولكن ابي دائما يقف لها ولا يريد لها هذا يريدها كما كانت ..

لقد جعلنا نكرهه كرها شديدا ... جعلنا نكره كرها لم اكن اعتقد بأني ممكن اكره اي انسان بهذه الدرجة ... اتصدق بأنه دائما يحاول التعرض لاحدى بناته .. والتحرش جنسيا بها .. اني ابكي دما وليس دمعا ....

والان اخواتي الثلاث في اعمار ( 15 - 18 - 19 ) وعايشين حياتهم ، اني خائفة عليهم كثيرا .. فهم لا يهتمون بشيء ابدا المهم ان يعيشوا حياتهم .. كل وحدة منهم تكل اكثر من شخص .. والخوف كله بأنهن احتمال كبير يخرجن مع احدهم .. وكثيرا ما اكتشفنا ان معهن جوالات .. وكل ما ناخذه منهن يطلعن غيره ..

لا ادري ماذا افعل .. ابي لا هم له سوى ان ينفضع بناته ويفشل ابنائه .. والان لا يريد ان يسمع شي .. وكل ما صار شي .. لا يقول الا بناتك .. تربيتك .. وكأنه بريء منا .. كم تمنيا له الموت ..

اخي الكبير الحمد الله العام الماضي تزوج .. واخي الصغير (23 عاما ) لا يجلس في البيت كثيرا .. للاسباب اعلاه ..

لهذا اخواتي الان لا يعملون حساب لاحد ولا يخافون من احد ..

حاولت نصحهم .. استجابو لي .. ثم رجعوا لحالهم .. ماذا افعل ..

مسكينة يا امي .. اعانك الله وصبرك علينا يا امي ..

اخواني .. اريد ان اتوب توبة نصوح .. وها انا ولله الحمد تغيرت كثيرا جدا .. اصبحت ارتدي الزي الاسلامي .. ولا اتعطر ولا اضع مكياجا .. والحمد الله اصلى بأوقاتها واحاول الصوم قدر استطاعتي .. واستمر مع الاذكار ولله الحمد .. اسأل الله ان يثبتني على طاعته ..


نحن ووالدتي كأننا صديقات .. ولكن كنت دائما ولوقت قريب .. دائما اذا مثلا ناقشنا موضوع اصرخ بوجهها .. او لا ارد عليها .. وهذا من عقوق الوالدين .. ماذا افعل ..

اريد ان اصبح عليها كل يوم واقبل يديها ورأسها وعند عوتي ايضا .. ولكني استحي من هذا الشيء .. كلما اتذكر ما كنت افعل بها واكون اريد ان ابدء خطوة جديدة معها اتراجع خطوات كثيرة ..

والحمد الله ايضا .. من الله على اخي الصغير بالتوبة ولله الحمد ...

وايضا .. كنت انا في يوم على الانترنت .. ودخل علي اخ رائع .. اسأل الله ان يوفقه ويرعاه ويحميه من كل شر وان يجعله مباركا اينما كان دائما وابدا ... وعرفني على مجموعة من الاخوات .. الذين بعد فضل الله ثم فضلهم كان لهم اثر كبير في تغير مسار حياتي ولله الحمد .. اسأل الله ان يغفر لي وان يعيننا ..

لا ادري اشعر باني كتبت اشياء كثيرة وغير مرتبة ودخلت مواضيع بمواضيع ...

أرجوكم .... افيدوني بما كتبت وبكل شي .. بخصوص ابي وامي واخواتي وبخصوصي جزاكم الله كل الخير
   
   
  #2  
قديم 03-07-03, 08:46 PM
ابو يوسف
ضيف
 
المجموع : n/a
الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين اما بعد:
لا إله إلا الله ما أعظمها من مصيبة أن يكون لك أب كهذا ،أسأل الله أن يعجل فرج هذا الإبتلاء ويبدلك خيرا مما أنت فيه ويهدى أمك وإخوانك إلى كل خير ،وابشرك بقول الله عز وجل :فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً (5) إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْراً (6)0
قال المفسر ابن كثيررحمه الله تعالى : أخبر تعالى أن مع العسر يوجد اليسر ثم أكد هذا الخبر.00
وعن الحسن قال"لن يغلب عسر يسرين لن يغلب عسر يسرين "فإن مع العسر يسرا إن مع العسر يسرا" 00وعن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال "أنزل المعونة من السماء على قدر المؤنة ونزل الصبر عل قدر المصيبة"0
ومما يروى عن الشافعي أنه قال:
صبرا جميلا ما أقرب الفرجا
من راقب الله في الأمور نجا
من صدق الله لم ينله أذى
ومن رجاه يكون حيث رجا
وقال ابن دريد أنشدني أبو حاتم السجستاني:
إذا اشتملت على اليأس القلوب
وضاق لما به الصدر الرحيب
وأوطأت المكاره واطمأنت
وأرست في أماكنها الخطوب
ولم تر لانكشاف الضر وجها
ولا أغنى بحيلته الأريب
أتاك على قنوط منك غوث
يمن به اللطيف المستجيب
وكل الحادثات إذا تناهت فموصول بها الفرج القريب
وقال آخر:
ولرب نازلة يضيق بها الفتى ذرعا وعند الله منها المخرج
كملت فلما استحكمت حلقاتها فرجت وكان يظنها لا تفرج.
وقال صلى الله عليه وسلم: النصر مع الصبر و الفرج مع الكرب *:* و إن مع العسر يسرا *.*‌) وليس لك إلا الإلتجاء إلى الله ودعاءه لعله أن يهدي لك والدك ويحفظ أمك وييسر رزقك فإنه على ذلك قدير وبالإجابة جدير0
وإياك والقنوط من رحمة الله فإن الله لا غالب له وهو أرحم الراحمين قال صلى الله عليه وسلم: أشد الناس بلاء الأنبياء ثم الأمثل فالأمثل يبتلى الرجل على حسب دينه فإن كان في دينه صلبا اشتد بلاؤه و إن كان في دينه رقة ابتلي على قدر دينه فما يبرح البلاء بالعبد حتى يتركه يمشي على الأرض و ما عليه خطيئة *.*‌) وما أدراك لعل الله عز وجل أراد أن يخفف عنك الذنوب ؟ ثبتنا الله وإياك على كل خير وابعدنا الله وإياك من كل شر ، والله اعلم
   
 

ادوات السؤال إبحث في السؤال
إبحث في السؤال :

البحث المتقدم

قوانين ادراج الاسئله
لا يمكنك ادراج سؤال جدبد .
لا يمكنك ادراج اجابات .
لا يمكنك ارسال مرفقات .
لا يمكنك ان تعدل اسئلتك .

كود الاتش ام ال غير متاح

الانتقال السريع

أسئله مشابهه
عنوان السؤال كاتب السؤال لائحة الساحات الاجابات آخر سؤال
أحكام صلاة الكسوف د.المطيرات store 0 15-06-11 06:30 PM
مسائل في عاشوراء د.المطيرات store 0 24-12-09 09:35 PM
أحكام العيد د.المطيرات الْسـاحـة الُعـامـة 0 29-09-08 12:44 PM
همسه أخويه من فضيلة د . المطيرات عن بدعة الاحتفال بالمولد النبوي . A.D.M.I.N ساحة اسئله عن البدع 0 08-04-06 01:51 PM
سؤال مهم حول التربية الموسيقية والموسيقى . todo2000 سَاحَة الْأَسْئِلَة الَّتِي سَبَق تَثْبِيْتِهَا 1 14-02-05 05:19 PM


Bookmark and Share

       website uptime        

||  سجل الزوار  ||  وقع في السجل  ||  قائمتنا البريدية  ||  خريطة الموقع  ||

 الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 11:30 AM



Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2019 , Jelsoft Enterprises Ltd

ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان

إنطلق هذا المنتدى في يوم السبت الموافق 10/06/2000 ميلاديـة

.

••• جزى الله خيرا كل من أشار او دل على هذا المصدر •••

  ماوس فور هوست
ماوس فور هوست