عرض مشاركة واحدة
   
  #1  
قديم 15-03-06, 01:10 AM
hassan8542 hassan8542 غير متواجد حالياً
عضـو
 
تاريخ لانتساب : Mar 2006
المجموع : 1
ما حكم تعذر تسليم الدين إلى صاحبه ؟؟

بسم الله الرحمن الرحيم
فضيلة الشيخ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
كان لي صديق في الدراسة في المملكة العربية السعودية بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة كلية الحديث الشريف والدراسات الإسلامية ، استقرضت منه مبلغا من المال وقدره 1000 ريال سعودي في نصف سنة التخرج على أن أرده إليه في نهاية السنة الدراسية 1416هجرية إلا أنني لم أتمكن من رؤيته وكان علي أن أرجع إلى بلدي رجوعا نهائيا فبحثت عنه قبل موعد رجوعي بأيام فلم أجده لأنه كان بدوره مسافرا إلى مكة للعمرة فرجعت إلى بلدي وهذا الدين في عنقي فحاولت بعد رجوعي إلى البلد أن أتصل عليه لكن لم أتمكن بفعل تقصيري في هذا الأمر ، لكن وبعد مرور الأيام بدأت أحس بثقل هذا الدين خصوصا وأنه مرت بي أزمات لم تكن على البال وكان قلبي يوحي لي بأن الأسباب وراء تلك الأزمات هو تهاوني في رد هذا الدين إلى صاحبه الذي أسدى إلي معروفا وكان من خيرة الأصدقاء ـ جزاه الله عني خير الجزاء ـ فعزمت أن أتصل عليه ولكن فوجئت بأنه غادر هو بدوره الجامعة إلى بلده تونس فازدادت حسرتي وأسفي وندمي خصوصا بعدما اكتشفت بأن دفتر العناوين الخاص بأصدقائي في الجامعة قد ضاع مني ويئست من العثور عليه وانتظرته أن يتصل بي لكنه لم يفعل ولحد الساعة لم أهتد إلى حل عملي أو شرعي يريح ضميري علما بأن الفترة تجاوزت عشر سنوات منذ استقراضي لهذا المبلغ ، فأشيرو علي بحل وجزاكم الله خيرا .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته