عرض مشاركة واحدة
   
  #1  
قديم 06-10-02, 04:48 PM
ام عبدالله ام عبدالله غير متواجد حالياً
عضـو
 
تاريخ لانتساب : Jul 2002
البلد : مسلمة
المجموع : 12
سؤال متشعب في قضاء الصلاة الفائته .

السلام عليكم ورحمه الله وركاته..
لقد اختلفت الفتاوى فى امر من ترك الصلوات المفروضه عمدا والذى تركها لانه نسى او نام عنها...وكثر الكلام .. وانا اتابع ما يقولون حتى اردت ان استوضح عده امور حتى اتاكد وافهم فالله اعلم وعلى حسب علمى وفهمى .. فمنهم من فهمت منه انه قال لا عليه قضاؤها ولكن التوبه بشروطها الثلاث من ندم وكره لخطئه , والاقلاع عن هذا الذنب والعزم على عدم الرجوع اليه والاستغفارلانه على نوعان .. النوع الذى نسيه ونام عنه والنوع الثانى للذى تركه متعمدا ..وهو من النوع الثانى فى هذه الحاله ، ومنهم من قال عليه قضاؤها لانه بعتبر بدل وعوض .. وفى الحديث :قال صلى الله عليه وسلم : او ل ما يحاسب به العبد يوم القيامة صلاته فإن كان أتمها كتبت له تامة و أن لم يكن أتمها قال الله لملائكته : انظروا هل تجدون لعبدي من تطوع فتكملون بها فريضته ثم الزكاة كذلك ثم تؤخذ الأعمال على حسب ذلك .
فانا فهمت للشخص الذى مثلا لم يصلى لخمس سنوات.. وهو ما زال شابا فى العشرينات الان .. وله الحمدلله الصحه والقوه والشباب واهتدى الان ويريد ان ينقذ نفسه من عذاب الله ..‌يقول انا ان مشيت على الحديث يجب ان اتمم صلاتى لانها ناقصه منذ 5 سنوات لكونى لم اكن اصلى حينئذ .. واحاول ان اتى بالسنن ايضا ..
الاسئله لو سمحتم الاجابه عنها هى اربعة أسئله كالتالي :
- هل احمد بن حنبل, امام المذهب الحنبلى , افتى فى هذا الامر من قضاء الصلوات المتروكه عمدا .. لانى حنبليه احب ان اعلم رايه فان لم يوجد ماذا قال الشافعى فى هذا الامر؟؟.. وكما ارى ان هذه من الامور التى يسال ويستفسر فيها الكثيرين واتمنى لو سئل امام مذهبى عن هذا الامر فى ذلك الزمان..فهل تعلمون ما ان لهم راى فى هذا الامر؟؟
- ان الشخص لو اتبع فتوى فلان واخذ يقضى الفرائض , ويقول ان كانت فتوى القضاء هذه غير صحيحه , قد تعتبر هذه تطوع انشاءالله .. وان اتبع الفتوى التى تقول لا قضاء ويوم القيامه يتضح له ان فتوى ان يقضى الصلاه هى الصحيحه ولكنه ما اتى بها فماذا الحل هنا؟؟هل له اثم ؟؟
- ان قام الشخص وهو لا يمانع لانه شاب ..فى اداء الفتويين معا.. فقام بالقضاء واتى بالنوافل لكى يضمن قضاء الفريضه والسنه لسد النقص فتزيد صلاته فان مات مبكرا يكون قد اتى بعدد اكبر من الركعات من ما لو اتبع احد الفتاوي... فهل عليه اثم ان شبك فتوة الشخصان وبالتالى الف فتوى ثالثه هكذا فى دمج الاثنان؟؟
- ان تاب الشخص وبدا يصلى .. واتى بالسنن .. ولكنه مات ولم يتم عدد ركعات من النوافل بعدد ركعات الفرائض المتروكه فى السنوات الخمس الماضيه لكى تعوض ما نقص منه فيها..ففى الحديث اعلى فهمت ان هذه النوافل ستحل مكان الفرائض الناقصه لذلك يجب ان ياتى بها و لسلامته يجب ان تسد النقص .. فهل فهمى صحيح ؟؟ وان كان صحيحا..ماذا ان لم يكمل العدد المطلوب لكي يسد النقص ؟؟
- هل يجب ان يصلى الكثير من النوافل ؟؟
وشكرا وجزاكم الله خيرا على جهودكم ووقتكم .