عرض مشاركة واحدة
   
  #2  
قديم 27-02-06, 08:14 AM
د.المطيرات د.المطيرات غير متواجد حالياً
المشرف العلمي
 
تاريخ لانتساب : Oct 2004
البلد : الكويت
المجموع : 10,809
المرأة نصف المجتمع وتلد النصف الآخر فهي المجتمع كله ، وعملها وواجبها عظيم ومهم ، فهي المربية للأجيال ، فمن أهم ما يجب أن تقوم به المرأة تربية أولادها التربية الاسلامية الصحيحة ، وهذا واجب عظيم جدا لا يعرف قدره وفضله بعد الله سبحانه إلا من رزقه الله الحكمة والفطنة والتوفيق ، وأعداء الاسلام هونوا من هذا الأمر وخططوا ونجحوا إلى حد كبير في إخراج المرأة من بيتها وترك تربية أبنائها بحجة المساواة بينها وبين الرجال ، والحقيقة أنهم بذلك قد حكموا على المرأة بالإعدام وخالفوا فطرة الله التي فطر الناس عليها : ( وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالأُنثَى ) 0
فالواجب على المرأة المسلمة ألا تنجرف وراء هذه الأباطيل والتقليل من أهمية تفرغ المرأة لبيتها وخدمة زوجها وتربية أبنائها 0 وإذا فهمت المرأة وعقلت هذا العمل العظيم فإنه يجب عليها أن تتعلم وتطلب العلم الشرعي الذي يساعدها في القيام بهذه المهمة العظيمة ، فلا بأس أن تدرس بالمدارس النظامية بكامل حجابها حتى تصل إلى المستويات العليا في الدراسة ، ولا بأس أن تعمل في الوظائف النسائية التي تخدم مجتمعها ومن أهمها التعليم والتدريس ثم التمريض لتخدم بنات جنسها وتسد ثغرة كبيرة في هذا الجانب المهم 0
وتستطيع المرأة في بيتها ومن خلال عملها أن تكون داعية إلى الله سبحانه عن طريق تعليم القرآن وتحفيظه لأبنائها وبناتها في البيت وفي المدرسة ، ومن خلال نشر الكتيبات والأشرطة النافعة في البيت والمدرسة والعمل فتكون شعلة نشاط لخدمة دين الله سبحانه ، وكل ذلك مشروط بأن تكون بكامل حجابها وحشمتها وعدم الإكثار من الخروج من البيت ، وأن لا يؤثر هذا على خدمة زوجها وتربية أبنائها 0
وعلى المرأة المسلمة أن تعلم بأن طريقها إلى الجنة هو أن تحافظ على عبادتها وتصون نفسها وتطيع زوجها ، وأقدم لأخواتي المسلمات هذه البشرى النبوية حيث يقول النبي صلى الله عليه وسلم فيما صح في صحيح ابن حبان : :( إذا صلت المرأة خمسها وصامت شهرها وحصنت فرجها وأطاعت زوجها قيل لها : ادخلي من أي أبواب الجنة شئت ) 0
أسأل الله بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يهدي نساء المسلمات وأن يوفقهن لما يحب ويرضى وأن يصرف عنهن الشر وأهله إنه سميع مجيب 0 والله أعلم0