عرض مشاركة واحدة
   
  #1  
قديم 17-01-04, 02:00 AM
ياسر الرشيدى
ضيف
 
المجموع : n/a
هل شرع الله تعالى يختلف من بلد الى اخر؟؟

خطبت فتاة لشاب فترة سنة اواكثر وعندما طالت المدة علم الاهل انه غير كفء لها فقاموا بفسخ الخطبة واعطوا له شبكته ، وبعد ذلك تزوجها بدون علم اهلها ورغما عنهم ، وقال للمأذون ان ولى العروس مسافر وتم كتب الكتاب وهما الان لديهما طفلين ، ووالد العروس غير راض ، فهل هذه الزيجة تصح بدون موافقة الولى أو حتى مباشرة العقد ؟؟ وحديث للرسول صلى الله عليه وسلم يقول فى معناه ايما امرأة تنكح نفسها بغير اذن وليها فنكاحها باطل باطل باطل ، وهناك أكثر من حديث فى هذا الشأن ونحن هنا فى مصر وبعض العلماء افتوا بعدم صحةهذا الزواج ، والبعض الآخر يقول انه يجوز فى مصر على مذهب ( ابو حنيفة ) وانا اتسائل هل شرع الله تعالى يختلف من بلد الى اخر؟؟ بالله عليكم افيدونى ؟؟
انا اعلم ان شرع الله تعالى واحد لا يتغير وكيف لى ان استمع للامام ابو حنيفة وهناك أحاديث عن الرسول عليه الصلاة والسلام وهناك الاية رقم (25) من سورة النساء ( ولا تنكحوهن الا بأذن أهلهن ) فهل هذا يجوز ؟؟ افيدونى بالله عليكم فأنا حائر هل هذه الزيجة حلال أم حرام ؟؟ واذا كانت حلال كيف ؟؟ واذا كانت حرام فما هو الحل ؟؟ وكيف يتم التعامل مع الزوج والزوجة ؟؟ هل نقاطعهم مع العلم بأن هذه الزوجة هى اختى ؟؟
أفيدونى أفادكم الله .
ولكم جزيل الشكر .