مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة

مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة (http://ftawa.ws/fw/index.php)
-   ساحة اسئله عن العلاقه بين الزوجين (http://ftawa.ws/fw/forumdisplay.php?f=29)
-   -   ما مشروعية الزواج العرفى وشرطها هذا ؟؟ (http://ftawa.ws/fw/showthread.php?t=5782)

ebn al nile 14-05-03 12:11 PM

ما مشروعية الزواج العرفى وشرطها هذا ؟؟
 
أنا رجل أعمال متزوج من امرأة فاضلة تؤدى فرائض دينها على أكمل وجه ، ولدى ابناء وتعمل لدى سكرتيرة منذ ثمانى سنوات وقد تزوجت وطلقت منذ عامين ولم يتقدم لها أحد للزواج حتى الان ، وقد أفضت الى احدى زميلاتها انها تريد ان تتزوج فى اسرع وقت حيث انها تخشى على نفسها الفتنة ولا تريد ان تفعل شيىء يغضب الله وقد فاتحتنى هذه الزميلة فى هذا الموضوع عارضة على الزواج منها ، فأجبتها بأننى متزوج ولدى اولاد ولا أريد المزيد من الاولاد وأيضا لا أريد أن أغضب زوجتى التى أحبها ولا أريد ان ابنى بيتا على حساب خراب بيت أخر وقد نقلت هذه الزميلة كلامى هذا الى زميلاتنا المطلقة والتى أخبرتها بأنها موافقة على الزواج منى بعقد عرفى عند أحد المحاميين وأنها ترضى بمنع الحمل وبلقائى بها حين تسمح الظروف بذلك وعدم المبيت عندها ولن يعلم بهذا الزواج غير المقربين منا فى محيط العمل والاصدقاء فقط غير ، وانها تقبل هذا الوضع برغبتها خوفا من الفتنة حيث ان أهلها سوف لن يوافقوا على زواجها عرفيا ، وقد اشترطت على ان اطلقها حين تشاء اذا ما تقدم لها من يناسبها كزوج يريد انجاب الاطفال ، وأنى اسأل عن مشروعية الزواج العرفى وعن مشروعية شرطها لطلب الطلاق متى شاءت وهل يمكن ان تزوج نفسها بدون ولى .
أفيدونا ولكم الاجر والثواب من عند الله .

ابو يوسف 21-05-03 09:24 PM

الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين اما بعد:
أول أمر يؤخذ على هذا الإقتراح أنه ليس بزواج أصلا فالزواج من غير ولي لا يجوز فقد قال صلى الله عليه وسلم : أيما امرأة نكحت من غير اذن وليها فكاحها باطل )
وأما الزواج العرفي الذي ذكرته هذه السكرتيرة فهو عند الناس يقصد به معنيين الأول زواج شرعي مكتمل الأركان والشروط ولكنه غير موثق عند الحكومة أو بين الناس فهو زواج ولكن يحتاج إلى إشهار لقوله صلى الله عليه وسلم فصل ما بين الحرام والحلال الدف والصوت) فالزواج يكون صحيحا إذا أتم شروطه وأركانه وذلك بحضور الزوج وولي أمر الزوجة وشاهدي عدل وإتمام الإيجاب والقبول بين الزوج وولي أمر الزوجة بموافقة الزوجةثم بعد ذلك لا بد من الإشهار فإن تم ذلك كله فقد تم الزواج0
والمعنى الثاني فهو زواج المتعة وهو أن يتزوج الرجل المرأة لمدة معينة وهذا باطل قد أجازه رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزوة خيبر ولمدة ثلاث أيام فقط ثم منعها فهي حرام إلى يوم القيامة0
وأما ما وصفته هذه المرأة فهو زواج مدني وهو ليس من الدين مطلقا 0
وأما أقرب صفة لمثل ما تفوهت به هذه السكرتيرة فهو زواج المسيار و المراد به زواج بكل ما تعني الكلمة ولكن تسقط به المرأة بعض حقوقها مثل النفقة والمبيت ، فزواج المسيار الأصل فيه أنه زواج عادي له شروطه وأركانه كما ذكرنا لك في أول الإجابة و قد أجازه كثير من العلماء، والصحيح الذي أراه والله أعلم أنه لا يجوز أن يمضى شرطه لأن من شروطه ما يمس أصل العقد وهو النكاح والإنفاق إلا إذا لم تطالب الزوجة بذلك ، والأمر وإن كان جائزا إذا أرادت المرأة أن تتخلى عن ليلتها لزوجها أو أن تتخلى عن الإنفاق عليها ولكن لا يكون ذلك في أصل العقد ودون أن تشترط في الطلاق شيئا 0 والله أعلم 0


الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 01:59 PM

Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2019 , Jelsoft Enterprises Ltd
ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان