مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة

مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة (http://ftawa.ws/fw/index.php)
-   ساحات اسئلة الصلاة (http://ftawa.ws/fw/forumdisplay.php?f=44)
-   -   ثلاثة اسئله عن صلاة الجماعة والتسبيح بصوت مرتفع . (http://ftawa.ws/fw/showthread.php?t=35306)

الانباري 01-11-07 01:32 PM

ثلاثة اسئله عن صلاة الجماعة والتسبيح بصوت مرتفع .
 
- هل من جاء متاخرا ولم يدرك صلاة الجماعة وصلاها في المسجد منفردا تحتسب له صلاة جماعة اذا كان متاخر عن الصلاة للعمل ما ولم يدركها ؟؟
- هل التسبيح جهرا دبر كل صلاة في المسجد وارتفاع للصوت جائز ؟؟
- هل يجوز الصلاة خلف امام لايجيد القراءة ؟؟ وما حكم الذي يسبق الامام قبل التكبير ؟؟
وجزاكم الله خير الجزاء

د.المطيرات 02-11-07 10:35 AM

1- من كان معذورا ثم ذهب إلى المسجد فوجد الناس قد صلوا فله أجر الجماعة لما ثبت في سنن أبي داود عَنْ اَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ‏"‏ مَنْ تَوَضَّاَ فَاَحْسَنَ وُضُوءَهُ ثُمَّ رَاحَ فَوَجَدَ النَّاسَ قَدْ صَلَّوْا اَعْطَاهُ اللَّهُ جَلَّ وَعَزَّ مِثْلَ اَجْرِ مَنْ صَلاَّهَا وَحَضَرَهَا لاَ يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ اَجْرِهِمْ شَيْئًا ‏"‏ ‏.‏
2- رفع الصوت بالذكر بعد الصلاة ثابت عن الرسول صلى الله عليه وسلم لكنه كان من باب التعليم ، وعلى الإمام أن يجهر به ليعلم الناس ثم يتركه بعد ذلك 0
3- إن كان الإمام يخطئ في القراءة بما يحيل ويغير المعنى فلا تجوز الصلاة خلفه 0
4- لا يجوز للمأموم أن يسبق الإمام في التكبير وغيره من أفعال الصلاة لما ثبت في صحيح مسلم عَنْ اَنَسٍ، قَالَ صَلَّى بِنَا رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ذَاتَ يَوْمٍ فَلَمَّا قَضَى الصَّلاَةَ اَقْبَلَ عَلَيْنَا بِوَجْهِهِ فَقَالَ ‏"‏ اَيُّهَا النَّاسُ اِنِّي اِمَامُكُمْ فَلاَ تَسْبِقُونِي بِالرُّكُوعِ وَلاَ بِالسُّجُودِ وَلاَ بِالْقِيَامِ وَلاَ بِالاِنْصِرَافِ " وفي رواية :‏"‏ اَمَا يَخْشَى الَّذِي يَرْفَعُ رَاْسَهُ قَبْلَ الاِمَامِ اَنْ يُحَوِّلَ اللَّهُ رَاْسَهُ رَاْسَ حِمَارٍ ‏"‏ ‏. والله أعلم0 ‏


الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 04:33 AM

Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2020 , Jelsoft Enterprises Ltd
ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان