مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة

مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة (http://ftawa.ws/fw/index.php)
-   ساحات أسئله عن الحج والأضحيه والعقيقه (http://ftawa.ws/fw/forumdisplay.php?f=33)
-   -   ما حكم ترك طواف الوداع لهذه الظروف القهرية ؟؟ (http://ftawa.ws/fw/showthread.php?t=8295)

dhai alqamar 20-02-04 02:53 PM

ما حكم ترك طواف الوداع لهذه الظروف القهرية ؟؟
 
السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة
الافاضل اهل الذكر المحترمين
لكم خالص التحية و دعواتنا لكم و للمسلمين اجمعين .
اتممت أنا و زوجتى مناسك الحج الى ثانى ايام التشريق اليوم الاخير حيث كنا متعجلين و بعد رمى الجمرات و بعد مشقة يوم طويل توجهنا الى الحرم المكى لأداء طواف الوداع و لكن للزحام الشديد وصلنا بعد وقت طويل
الى قبل النفق الموصل الى الحرم المكى و عندها نزلنا من الباص فى موقف للباصات و مشينا بإتجاه النفق للذهاب الى الحرم و لكن ببداية الطريق احست زوجتى بهبوط حاد بالضغط و جلست على الرصيف و لأغلاق الشارع امام السيارات لم نتمكن من ايقاف سيارة تحملنا الى الجهة الاخرى حيث الحرم المكى و قمت بطلب الاسعاف لزوجتى و لكننى انتظرت لأكثر من نصف ساعة و لم تصل و عندها قررت أخذ زوجتى الى السكن حيث لديها الدواء المناسب أو أخذها لأقرب مستشفى و نظرا لأن الجهة الاخرى من الشارع مفتوحه فقد استوقفت احدى السيارات و ذهبنا الى السكن ، و لكننا عندما وصلنا للسكن لم يكن لدينا وقتا يكفى للعوده مره اخرى للحرم حيث من المفترض ان نستقل الباص الساعة التاسعة مساء و كانت الساعة حينها حوالى السابعة و لعلمى استحالة العودة مرة اخرى للحرم توجهت الى مرشد الحملة الدينى و سألته عن حالتنا فأفتانى ان زوجتى لا شىء عليها واننى علىّ دم ، فتوجهت على الفور و دفعت ثمن الدم ، ثم بعد حوالى الساعة التقيت شخص أخر من المفترض انه دارس للشريعة و الفقة و اعدت سؤاله عن وضعى و حكمه و زوجتى طبعا فقال لى ان كليكما عليه دم فقلت له ماافتى لى به المرشد فقال هو مسئول عن ما افتى به ، فقلت له اننى الان لا استطيع ان اجد من ادفع له قيمه الدم ليس لاننى ليس لدى و لكن لعدم وجود وقت كافى فقال لى تصوم ثلاثة ايام بعد العوده ، وما اربكنى فعلا ان اكثر من راى قال ان الصوم يكون عشرة ايام و ليس ثلاثة وكذلك البعض يقول ان الذبح لابد ان يكون بمكة و الاخرون يقولون انه يجوز بأى مكان و زمان .
فأفتونى افادكم الله و هدانا وهداكم الى سواء السبيل و اثابكم الله عنا و عن المسلمين اجمعين .
و تقبلو ا وافر الشكر و التحية .

ابو يوسف 13-06-04 08:24 AM

سئل الشيخ العثيمين رحمه الله
تقول حججت بيت الله الحرام ثلاث مرات وفي كل مرة لم أتمكن من طواف الوداع لأعذار شرعية فأسافر دون الطواف ولم أقدم فدية في حينها فهل حجي صحيح ومقبول أم لا وهل يفرض علي الشرع شيئا الآن بعد فوات الوقت وما هو؟
الجواب
الشيخ: نعم الحج لمن لم يطف طواف الوداع حجه صحيح لأن طواف الوداع منفصل من الحج ولهذا لا يجب على أهل مكة ولو كان من واجبات الحج الداخلة فيه لكان واجبا على أهل مكة لكنه واجب مستقل لكل من أراد الخروج من مكة من حاج أو معتمر وإذا كان لهذه السائلة أعذار شرعية وهي الحيض فإن الحائض يسقط عنها طواف الوداع لقول بن عباس رضي الله عنهما (أمر الناس أن يكون آخر عهدهم بالبيت إلا أنه خفف عن الحائض) وعلى هذا فإن حجك صحيح وليس عليك شيء ما دام العذر عذرا شرعيا وهو الحيض لأنه مخفف عنك الأمر والحمد لله .
راجع موقع الشيخ
[url]http://www.binothaimeen.com/modules.php?name=Newss&file=article&sid=5018[/url]
فالأصل الحج صحيح ويبقى هل تعتبر الحالة المرضية عذرا الصحيح هنا أنها ليست حالة مرضية بل هو اسنعجال فعلى زوجتك دم يذبح في أرض الحرم والله أعلم


الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 08:44 PM

Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2021 , Jelsoft Enterprises Ltd
ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان