مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة

مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة (http://ftawa.ws/fw/index.php)
-   سَاحَة الْمَوَاعِظ وَالتَّوْجِيْهَات (http://ftawa.ws/fw/forumdisplay.php?f=89)
-   -   ما حكم نقل جثمان المتوفى الى بلده بعد دفنه ؟؟ (http://ftawa.ws/fw/showthread.php?t=66425)

Amat_Allah 20-06-11 01:52 PM

ما حكم نقل جثمان المتوفى الى بلده بعد دفنه ؟؟
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
توفى ابنى-رحمه الله تعالى-من حوالى خمسة أشهر فى اليابان حيث نتواجد لظروف دراسة زوجى ، وقد دفن فى احدى مقابر المسلمين المجاوره لمقابر اليابانيين , وقد فكرنا فى أخذ جثمانه معنا باذن الله ان تيسر ذلك خلال الشهور القادمه عند عودتنا لبلدنا باذن الله تعالى ليدفن هناك ، فهل يجوز ذلك من الناحيه الشرعيه ؟؟ وهل هناك ضوابط معينه يجب علينا اتباعها ؟؟
أرجو الافاده وجزاكم الله خيرا .

د.المطيرات 22-06-11 09:34 PM

الأصل أنه لا يجوز نقل المتوفى بعد دفنه إلا لضرورة ، وليس الأمر الذي ذكرت من الضروريات التي تبيح ذلك ، ويجوز إخراج الميت من القبر لعذر شرعي صحيح ، كما لو دفن قبل أن يغسل أو يكفن ، لما جاء في البخاري ومسلم عن جابر بن عبد الله قال : أتي رسول الله صلى الله عليه وسلم عبد الله بن أبي بعد ما أدخل حفرته ، فأمر به فأخرج ، فوضعه على ركبتيه ، ونفث عليه من ريقه ، وألبسه قميصه . قال جابر : وصلى عليه .
وما دام أن ابنك قبر في مقابر المسلمين وصلى عليه المسلمون فلا يجوز حفر القبر وأخذ جثته إلى مكان آخر ، لأن نبش قبور المسلمين لغير ضرورة حرام ، مراعاة لحرمتهم بعد موتهم ، ولأن الله تعالى كرم الانسان حياً وميتاً ، قال تعالى: ( وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي ءَادَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي ٱلْبَرِّ وَٱلْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُمْ مِّنَ ٱلطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَىٰ كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلاً ) ، ومن التكريم دفن الميت وحرمة نبش قبره .
ولأن نقل جثة الميت قد يؤدي إلى كسر عظمه ، وقد ثبت في سنن أبي داود عن عائشة رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " كسر عظم الميت ككسره حيا " . والله أعلم.


الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 12:08 AM

Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2021 , Jelsoft Enterprises Ltd
ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان