مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة

مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة (http://ftawa.ws/fw/index.php)
-   ساحة اسئله عن الحب (http://ftawa.ws/fw/forumdisplay.php?f=37)
-   -   كيف الطريق إلى الغفران ؟؟ (http://ftawa.ws/fw/showthread.php?t=25068)

shahrazad 06-11-06 10:31 PM

كيف الطريق إلى الغفران ؟؟
 
فضيلة الشيخ جزاك الله كل الخير
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
منذ أربع سنوات مضت كنت أحب شاب من عمري وكنت على يقين تام أنه سوف يصبح زوجي في المستقبل لكن ثبت لي العكس لذلك تبت لله سبحانه تعالى توبه لا رجعه منها ( بإذن الله سبحانه وتعالى )وهذا منذ سنتين ولكن إلى الان وأنا أحس بأن الذنب يلاحقني وإنني لست طاهره وإني مذنبه وإريد أن تمحى تلك الذنوب من كتابي وأن لاتذكر في يوم القيامه لذلك صرت أصلي كل يوم بعد صلاه العشاء أربع ركع إستغفار عسى أن يسامحني الله ويغفر لي ، فأرجوك ياشيخي أن تدلني على طريقه أمحي هذا الذنب الذي يلاحقني وفي يوم من أيام رمضان كنت معه فأحسست بأن شيئ قد خرج مني ، فكيف أكفر عن ذلك اليوم ؟؟ هل بصيام يوم أو ثلاثه أيام ؟؟

د.المطيرات 08-11-06 10:26 AM

أبشرك - بارك الله فيك - بأن كل من وقع في ذنب مهما بلغ ثم تاب فإن الله يتوب عليه ويغفر ذنبه بل ويبدل سيئاته حسنات إن كانت توبته صادقة وندم على ما فات وعزم على ألا يعود إليه مرة أخرى ثم استقام على الطاعة بعده لقوله تعالى ( وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِّمَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحاً ثُمَّ اهْتَدَى (82) وقوله سبحانه :( وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَاماً (68) يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَاناً (69) إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً (70) وَمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحاً فَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللَّهِ مَتَاباً (71)0
وعليك الآن الاستمرار على الطاعة والاستغفار ليلا ونهارا سرا وجهارا ، وأن تنسي الماضي وتفكري فيما ينفعك عند لقاء ربك يوم القيامة ، فإنه لا ينفع الانسان يوم القيامة بعد رحمة الله إلا العمل الصالح الذي يقدمه في ذلك اليوم العظيم ، فمن يؤمن بالله ويعمل صالحا فله الجزاء الحسن في الدنيا والآخرة قال سبحانه :( مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ (97)0
وليس عليك قضاء الصوم لأن ما خرج منك هو مذي وهو لا ينقض الصوم ما لم ينزل المني الذي يبطل الصوم ويجب قضاء يوم مكانه 0 والله أعلم0


الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 11:55 AM

Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2019 , Jelsoft Enterprises Ltd
ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان