مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة

مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة (http://ftawa.ws/fw/index.php)
-   ساحة اسئلة عن الوسواس (http://ftawa.ws/fw/forumdisplay.php?f=18)
-   -   هل هذا اعتراض على قدر الله ؟؟ (http://ftawa.ws/fw/showthread.php?t=26071)

شقيق 20-07-05 02:52 PM

هل هذا اعتراض على قدر الله ؟؟
 
السِلام عليك ورحمة الله وبركاته يا شيخ عادل
أنا رجل أعترف بأني أخطأت في حق ربي ولم أصدق معه سبحانه وتعالى فعاقبني بالمثل ، وأعلم بأن هذا عدل منه ولكن عندما أتذكر ما فعل الله بي يصيبني الحزن ويأتيني وسواس يصدني عن حسن علاقتي مع ربي ويقول لي بأن الله فعل بك كذا وكذا وهذا يؤثر بالسلب على توبتي التي أنا متجه في تحصيلها ، فما الحل وهل هذا اعتراض على قدر الله ؟؟ وهل أثاب إذا رضيت ؟؟ وهل من الرضى بالقضاء والقدر الرضى بعقاب الله لنا والتسليم ؟؟
أجيبونا جزاكم الله خير بجواب شافي.

د.المطيرات 23-07-05 11:44 AM

عليك - بارك الله فيك - أن ترضى بقضاء الله وقدره ، وأن تعلم يقينا بأن الله لا يقدر لك إلا ما هو خير لك ، ولكن الانسان خلق عجولا لا يعرف أين الخير في كثير من الأمور ، فقد يقدر الله عليك شرا في الظاهر لكن في حقيقته خير ، كأن تصاب ببعض المصائب اختبارا وامتحانا ليكفر الله ذنوبك كما صح في صحيح مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم يَقُولُ : ‏"‏ مَا يُصِيبُ الْمُؤْمِنَ مِنْ وَصَبٍ وَلاَ نَصَبٍ وَلاَ سَقَمٍ وَلاَ حَزَنٍ حَتَّى الْهَمِّ يُهَمُّهُ اِلاَّ كُفِّرَ بِهِ مِنْ سَيِّئَاتِهِ ‏"‏ ‏.‏
فإذا رضيت وسلمت أمرك إلى ربك فلك في ذلك أجر عظيم بل ستشعر براحة عظيمة كما قال النبي صلى الله عليه وسلم : ‏"‏ عَجَبًا لاَمْرِ الْمُؤْمِنِ اِنَّ اَمْرَهُ كُلَّهُ خَيْرٌ وَلَيْسَ ذَاكَ لاَحَدٍ اِلاَّ لِلْمُؤْمِنِ اِنْ اَصَابَتْهُ سَرَّاءُ شَكَرَ فَكَانَ خَيْرًا لَهُ وَاِنْ اَصَابَتْهُ ضَرَّاءُ صَبَرَ فَكَانَ خَيْرًا لَهُ ‏"‏ ‏.‏ رواه مسلم 0
فادع الله أن ييسر أمورك وأن يثبتك على دينه وأحسن الظن به فإنه يقول في الحديث القدسي :( أنا عند ظن عبدي بي ، إن ظن خيرا فله وإن ظن شرا فله ) رواه أحمد 0
وفقك الله لما يحب ويرضى 0 والله اعلم 0


الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 02:03 AM

Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2019 , Jelsoft Enterprises Ltd
ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان