مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة

مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة (http://ftawa.ws/fw/index.php)
-   ساحة اسئلة بر الوالدين وعقوقهم (http://ftawa.ws/fw/forumdisplay.php?f=81)
-   -   هل ذلك من عقوق الوالدين ؟؟ (http://ftawa.ws/fw/showthread.php?t=65451)

سامي خاير 18-04-11 11:46 AM

هل ذلك من عقوق الوالدين ؟؟
 
اب فيه كل الصفات السيئه فهو يطعم ابنه الربا يهينه ويمن عليه انه يطعمه ويسقيه ويصرخ بالبيت ولا يصلي حتى انه ربما يستحل الربا بسبب انه بدولة الحرب ربما يؤمن ان من كان يفعل المعاصي وباطنه ليس صالحا ، لا تجب عليه الصلاة او صلاته لا تنفعه.باختصار فيه الكثير من السيئات السيئه وعندما تحاول اصلاحه تجده يعتبر نفسه انه الصحيح وهو متعصب بشده لذلك,لم يصبر الأبن على تصرفاته وأصبح يرد له الجواب ولكن ليس بالمثل عندما يهينه,فهل ذلك الولد عاق ؟؟ خصوصا ان الولد يريد ان ينفجر ولولا الله لحدث ما لا تحمد عقباه ، كذلك يستعمل الكلمات النابيه ويجبر ابناءه على العمل وبعد ذلك يضربهم ويصرخ عليهم .

د.المطيرات 23-04-11 10:45 AM

لقد أمرنا الله سبحانه ببر والدينا وأن نصاحبهما بالمعروف حتى لو كانوا كافرين فقال :( وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْناً عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ (14) وَإِن جَاهَدَاكَ عَلى أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفاً وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (15) .
فوالدك هو والدك الذي كان سببا في وجودك بعد الله سبحانه ، فلا يجوز لك أن تسيء إليه مهما فعل بك ، وما عليك إلا الصبر والاحتساب ، وعدم الرد عليه وحاول كسب وده بكل الطرق، ولك في ذلك أجر عظيم 0 أعلم أن هذا صعب بالنسبة لك لكن هذا هو شرع الله ، وهو ابتلاء من الله لك ليرى أتصبر أم لا . وفقك الله لما يحب ويرضى . والله أعلم


الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 04:34 PM

Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2019 , Jelsoft Enterprises Ltd
ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان