مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة

مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة (http://ftawa.ws/fw/index.php)
-   سَاحَة الْأَسْئِلَة الَّتِي سَبَق تَثْبِيْتِهَا (http://ftawa.ws/fw/forumdisplay.php?f=5)
-   -   هل يجوز عدم ارتداء الحجاب لتجنب المشاكل ؟؟ (http://ftawa.ws/fw/showthread.php?t=60686)

الراغب 01-05-10 07:33 PM

هل يجوز عدم ارتداء الحجاب لتجنب المشاكل ؟؟
 
قمت بالزواج من فتاة من دولة اوروبية كانت قد اسلمت وتحجبت بارادتها قبل زواجي بها باكثر من 5 سنوات مع العلم ان دولتها لايوجد بها الا عدد قليل جدا من المسلمين ومدينتها لايوجد بها اي مسلم بالبداية كانت المضايقات خفيفة بسبب ارتدائها الحجاب اما في السنتين الاخيرتنين اصبحت تتعدى المضايقات الى الاذى البدني في الامكاكن العامة حبث تعرضت للتهديد بالسلاح الابيض بسبب ارتدائها الحجاب عده مرات بالاضافة لزيادة المضايقات الشفهية لنا ككل ولها شخصيا حيث اني لا اتعرض لاي مضايقات عندما اتواجد لوحدي او مع ابني بالاماكن العامة وتبدأ فورا عند تواجدها معي حتى اننا نتعرض لتمييز عنصري داخل الدوائر الحكومية كالمطارات مثلا بالاضافة لتلفظ موظفي المطار بعبارات غير لائقةنهائيا حيث انهم يعتقدون انها ليست من نفس دولتهم ولن تفهم لغتهم باختصار المضايقات اصبحت من لحظة خروجنا من البيت حتى لحظة رجوعنا له حتى الاطفال نتعرض لمضايقات منهم واصبحت دائما غير راغب بالسفر لتلك الدولة ولولا وجود اهلها بها لما توجهت لها نهائيا ، فهل يجوز لها عدم ارتداء الحجاب لتجنب هذه المشاكل ؟؟ مع العلم انها غير راغبة بتركه ، وللعلم ايضا ان لديها صديقة انطقتها الشهاد قبل عامين وتحجبت ولكنها لم تستطع تحمل المضايقات لها فتوقفت عن ارتداء الحجاب عند سفرها لبلدها ولم تتعرض لاي مضايقة او تهديد منذ تركها له .

د.المطيرات 06-05-10 09:59 AM

الحجاب - بارك الله فيك - فريضة فرضها الله سبحانه ، ورسوله صلى الله عليه وسلم ، وليس لأحد من النساء تركه لأي سبب من الأسباب ، وعلى هذه المرأة الصبر على الأذى بسبب لبسها الحجاب ، وأن لا تخرج من بيتها إلا لضرورة حتى لا تتعرض للمضايقة .
وعليها أن تعلم بأن صبرها على لبس الحجاب يعتبر من الجهاد في سبيل الله ، لأنها تجاهد بذلك نفسها وهواها وشياطين الإنس والجن ، وهذا من أعظم الجهاد ، وقد صح عند الطبراني عن عبد الله بن عمرو أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " أفضل الجهاد من جاهد نفسه في ذات الله عز و جل " ، وفي رواية " أفضل الجهاد أن يجاهد الرجل نفسه و هواه " .
ولتعلم أيضا بأن هذه الدنيا دار ابتلاء ومحن ، ومن تعب فيها بالصبر على البلاء فسيرتاح غدا عند لقاء ربه سبحانه . أسأل الله بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يثبتنا جميعا على دينه إنه سميع مجيب . والله أعلم.


الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 01:25 AM

Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2020 , Jelsoft Enterprises Ltd
ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان