مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة

مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة (http://ftawa.ws/fw/index.php)
-   ساحة أسئلة عن الدعاء (http://ftawa.ws/fw/forumdisplay.php?f=10)
-   -   كيف اتيقن انه حقا غفر لى هذا الذنب ؟؟ (http://ftawa.ws/fw/showthread.php?t=49341)

ابى الاسلام 04-01-09 09:54 AM

كيف اتيقن انه حقا غفر لى هذا الذنب ؟؟
 
في الحقيقة أنا في غاية الندم على ذنوب ارتكبتها فترة خطوبتي وأشهد الله أني كنت أخطط لفترة خطوبة على نهج الإسلام ولكن زللت في بعض الأمور وبفضل الله كل مرة كنت أتوب إلى الله ولأني الآن تزوجت بفضل الله ولكني عندما أجدد توبتي إلى الله بعد زواجي وأتذكر ذنوبي فترة خطوبتي أتذكر أن من شروط التوبة عدم العودة وكيف يتحقق ذلك الشرط حتى أثبت لله أني والله لو وضعت مرة أخرى في نفس الموقف سأطيعه فذلك الشرط لم يتحقق في توبتي لأني تزوجت ومضت فترة الخطوبة أفيدوني وطمأنوا قلبي بالله عليكم لأني في غاية الحزن بسبب ذلك وأحيانا أكره زوجتي وتتكدر حياتي بسبب ذلك وكثير ما اكره زوجتى جدا بسببب ذلك وانغص حياتها بكلامى عندما ارى كل صديق يقيم خطوبته وعرسه على النهج الاسلامي واقسم بالله كان حلمى ولكن لاحول ولا قوة الا بالله وكثيرا ما اسال الله ان يشعرنى انه تاب على حقا فكيف اتيقن انه حقا غفر لى هذا الذنب ؟؟

د.المطيرات 05-01-09 07:30 AM

أبشرك - بارك الله فيك - بأن كل من وقع في ذنب مهما بلغ ثم تاب فإن الله يتوب عليه ويغفر ذنبه بل ويبدل سيئاته حسنات إن كانت توبته صادقة وندم على ما فات لقوله تعالى ( وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِّمَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحاً ثُمَّ اهْتَدَى (82) وقوله سبحانه :( وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَاماً (68) يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَاناً (69) إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً (70) وَمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحاً فَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللَّهِ مَتَاباً (71)0
وعليك الآن الاستمرار على الطاعة والاستغفار ليلا ونهارا سرا وجهارا ، وأن تنسى الماضي وتفكر فيما ينفعك عند لقاء ربك يوم القيامة ، فإنه لا ينفع الانسان يوم القيامة بعد رحمة الله إلا العمل الصالح الذي يقدمه في ذلك اليوم العظيم ، فمن يؤمن بالله ويعمل صالحا فله الجزاء الحسن في الدنيا والآخرة قال سبحانه ( مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ (97)0 والله أعلم .


الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 11:09 PM

Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2019 , Jelsoft Enterprises Ltd
ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان