مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة

مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة (http://ftawa.ws/fw/index.php)
-   ساحة أسئلة عن الصدقات (http://ftawa.ws/fw/forumdisplay.php?f=47)
-   -   ما حكم التصدق على متسولي المساجد ؟؟ (http://ftawa.ws/fw/showthread.php?t=2431)

طالب علم 29-06-02 08:52 AM

ما حكم التصدق على متسولي المساجد ؟؟
 
الأخ العزيز ابو يوسف
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لا يخفى عليكم انتشار ظاهرة التسول في مساجدنا سواء من الذكور او الاناث ويعلم الله برغبتنا في التصدق والتبرع لوجه الله ولكن هؤلاء اعتقد ان غالبيتهم يمتهن هذه المهنة بقصد التكسب وليس للحاجة بدليل انك تجد احدهم يرفل بثوب الصحة والعافية وبدل ان يعمل ويكد من عرق يده تجده يتنقل بين المساجد متسلحا بورقة يكشفها امام المصلين ودمعة خادعة يسكبها لثواني لتنتهي المسرحية بعد ذلك ويبدء الحصاد، وقد سمعت احد طلبة العلم المعروفين يدعو الى عدم التصدق على من يتسول داخل المسجد وساق في ذلك عدة احاديث وآثار كما ورد في صحيح مسلم " ‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏من سمع رجلا ‏ ‏ينشد ‏ ‏ضالة ‏ ‏في المسجد فليقل لا ردها الله عليك فإن المساجد لم تبن لهذا " وحديث آخر " أن رجلا ‏ ‏نشد ‏ ‏في المسجد فقال من دعا إلى الجمل الأحمر فقال النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏لا وجدت إنما بنيت المساجد لما بنيت له "
فارجو تبيان الحكم في ذلك اثابكم الله

ابو يوسف 04-07-02 11:03 AM

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:
لا بأس من إعطاء المتسول من الصدقة أو رده ردا جميلا لأن الله عز وجل يقول :وأما السائل فلا تنهر) والإستدلال بالحديثين السابقين في غير موضعهما والصدقات كانت توضع أحيانا في المسجد فعن معن بن يزيد قال بايعت رسول الله صلى الله عليه وسلم أنا وأبي وجدي وخطب علي فأنكحني وخاصمت إليه وكان أبي يزيد أخرج دنانير يتصدق بها فوضعها عند رجل في المسجد فجئت فأخذتها فأتيته بها فقال والله ما إياك أردت بها فخاصمته إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال لك ما نويت يا يزيد ولك يا معن ما أخذت )والله أعلم


الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 10:56 AM

Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2020 , Jelsoft Enterprises Ltd
ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان